الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
التاريخ :22/7/1430 هـ الشيخ/ خالد أبو صالح
دَمعَـةُ وفَـاء في رثاء الشيخ العلامة ابن جبرين رحمه الله

                      

دع عنك ذكرَ فلانةٍ وفلانِ                  واذكُر مصاباً هزني وشجاني

فَقدُ السماحة والبشاشة والتقى               فقد بن جبرين هدَّ مني كياني

حقا رَحَلتَ أخَا المآثر والندى               وتركتنا  في  عالم  الأحزان

علمٌ تَجَلبَبَ بالمَهَابةِ والتقَى                 أكرم به   من    عالمٍ  رباني

قوامُ لَيلٍ  بالنهارِ   صيامه                  بكاءُ   كالبصري   أو زَاذَانِ

تبكي الأراملُ واليتامى فَقدَه                وبكى عليه القاصي قبل الداني

تبكي المساجد شَيخَها وإمامها              من  كل   ناحية   وكل  مكان

يا لوعةَ القلبِ السليبِ لفقدهِ                 لكنَّ   تلك   إرادةُ    الرحمنِ

موتُ الأئمةِ ثُلمةٌ في ديننا                  والخطبُ أعظمُ يا أخا العرفانِ

يا لائمي في حُبِّهِ   وبكائه                  مهلا   هداك الله   من إنسان

مهلا هداك الله ما هذا الجفا                حبُ ابن جبرينَ ليس بالعصيان

دعني أسحُ الدمع مدرارا على             كَنزِ العلومِ   وفارسِ   الميدان

سيظلُ هذا الشيخ نبراساً على             نهجِ النبوةِ    والهُدى   الرباني

نجمٌ هوى من بعدِ طولِ تألقٍ              يهدي الأنامَ   بحكمةٍ   وتفانـي

يهوي إلى العَليا وليس لأسفلٍ             فالشيخ   فاقَ   بنورهِ   القمران

ما مات هذا الشيخ إلا شامخا             كذبوا   وقالوا  فر  من   سجان

فليفرحوا بوفاته    أو يشمتوا             فالموت  حق   يا أخا   العرفان

أرأيتمُ كيف الحشود تقاطرت              كتقاطر العُمَّارِ في رمضان

هذا علوٌّ في الحياةِ   بعـــلمه               وبموته   حاز   العلوَّ الثاني

قمرٌ   منيرٌ للأنامِ    وللدُنــى              في ظلمة   الأيام والحَدَثَان

يا حُسنَهُ قد    لُفَّ في أكفانهِ               وعلا على الأعناق والأبدان

شيخ تميز بالبصيرة والهدى               في زحمة الأقوال والأعيان

يفتي بنص الوحي غير مجاوز           آيَ الكتاب     وسنةَ العدنانِ

آيُ القُران وديعةٌ في صدره              والسنةُ الغراءُ     بين جِنَانِ

فهو الأصُوليُّ الفَقِيهُ العارفُ              بمسائل  التوحيد  والإيمان

تبكي المعارفُ والعلومُ إمامها            والفقه يبكي العالم الربَّاني

شيخٌ جليل طالما أجلى العمى             عنا    بكل براعة  وبيان

عَلَمٌ     إمامٌ قدوةٌ   متبوعةٌ              ولسانُ صدقٍ طاهرُ الأردانِِ

متألهٌ   متخشعٌ     متفكرٌ                يهوى العلا سمحٌ بلا نكرانِ

أما التواضع والزهادة والتقى             حدِّث  بها   عنه بلا   كتمان

فمعيشة الشيخ الإمام مناهج                للزهد والأخلاق   والإحسان

جمُ المناقِبِ طَاوَلَت أخلاقهُ                 قِمم الجبالِ ومنتهى  البنيانِ

فهوَ الكريمُ كذا الرحيمُ بخصمهِ            وهو المجيبُ إذا دُعي لِطِعان

لا يغضبُ الشيخُ الجليلُ لنفسهِ              أبدا ولا  يجني  على  إنسانِ

أما إذا  انتُهِكَت    معالِمُ ديننا               فلغَضبَةِ الشيخ صدىً رنانِ

يا رب فارحَم شيخنا واغفر لهُ            واجعله في الفردوس أعلى جنان

واجمعه يا رب بإخوان الصفا             كابن   العثيمينَ    وكالألباني

وبشيخهِ   ورفيقِهِ    في دربهِ              أعني ابن بازِ العالم   الرباني

يا آل جبرين اصبروا واستبشروا         فالشيخ في روح وفي ريحان

إني شرفتُ  بمدحهِ    ورِثَائهِ               والعجزُ فيما سَطَرتهُ  ببنانِ

فالشيخُ أعظمُ من جميعِ مديحنا              لكنه    جَهدُ  المقلِّ  العَاني

ـــــــــــــــــــــ

كاتب وباحث إسلامي

 

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها فقط، ولا تتحمل شبكة نور الإسلام أي مسؤولية عنها ولا تتبناها بالضرورة.

«««« لقراءة شروط نشر التعليق الرجاء الضغط هنا »»»»

شروط نشر التعليق

- أن يكون حول الموضوع وليس خارجه.
- الالتزام بأدب الرد والنصح والبيان.
- اجتناب ألفاظ السوء.
- ونأسف على حذف كل تعليق لا يلتزم بالشروط أعلاه.

 

كتابة تعليق
الاسم:
العنوان:
تأثير نصي:صفحة انترنتبريد الكترونيخط عريضخط مائلنص تحته خطاقتباسكودفتح قائمةعناصر القائمةإغلاق القائمة
التعليق:

1  -  الاسم : العبد لله        من : الرياض      تاريخ المشاركة : 22/7/1430 هـ
قصيدة مؤثرة 
والله لقد فقدنا علما من أعلام هذه الأمة
2  -  الاسم : أبو محمد        من : الرياض      تاريخ المشاركة : 22/7/1430 هـ
أين تعليقاتنا
3  -  الاسم : ام معاذ        من :      تاريخ المشاركة : 22/7/1430 هـ
نسأل الله الرجمة لنا وللفقيد وان يعوض الله المسلمين من يخلفه ويقيض للامة الاسلامية علماء اخرين يسيرون على درب السلف
4  -  الاسم : أمل عبد الله        من : الرياض      تاريخ المشاركة : 23/7/1430 هـ
حقا إن العين تدمع على هذا الإمام العلم جزى الله الشيخ خالد أبو صالح على هذا الجهدوأنا من المتابعات لكتاباته
5  -  الاسم : د هانى محمد شتيوى        من : النعيرية      تاريخ المشاركة : 23/7/1430 هـ
أكرم به من مرثى وأحسن الله إليك أبا صالح لافض فوك .
6  -  الاسم : طلبة        من : الرياض      تاريخ المشاركة : 23/7/1430 هـ
يرحم الله الشيخ ابن جبرين 
والله لو كان الروافض مسوا الشيخ بسوء لكان في ذلك نهايتهم
7  -  الاسم : ام سلمان        من : القاهرة      تاريخ المشاركة : 24/7/1430 هـ
كلمات رائعه فى حق الشيخ رحمة الله علية واسكنه فسيح جناتة  
جزيت الجنة ياشيخ ابو صالح على القصيدة الرائعة
8  -  الاسم : نايف        من :      تاريخ المشاركة : 24/7/1430 هـ
بيض الله وجهك أبا صالح 
سؤال لماذا لم يتفاعل الكتاب والشعراء مع هذا الحدث الجلل كما تفاعلوا مع ابن باز وابن عثيمين أجيبوا يا قوم
9  -  الاسم : عبد الله        من : الرياض      تاريخ المشاركة : 26/7/1430 هـ
حقا والله 
تبكي الأراملُ واليتامى فَقدَه  
وبكى عليه القاصي قبل الداني 
فما كنا نمر بجوار منزل الشيخ 
إلا ونجدهؤلاء الفقراء يملؤون منزل الشيخ فرحمك الله يا ابن جبرين

طباعة 2561  زائر ارسال