أصحاب السبت    من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان    حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان    فأين الله    رسالتي لعبدالعزيز الريس    الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان    تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن    البيان السديد في ابطال الإحتفال بالمولد النبوي    تصاميم دعوية    اللغة العربية والإنجليزية أيتهما الجميلة والمقدسة؟!   التبكير إلى صلاة الجمعة ثم الذهاب إلى مسجد أخر من أجل صلاة الجنازة          ما حكم المشي من أجل اليوم الوطني         سأحج هذا العام، وهي حجة الفريضة، وكل نفقات الحج سأتحملها عدا السكن في منى، فسأقيم في خيمة مجانية تابعة للوزارة التي يعمل فيها زوجي، هل علي شيء؟          س: أنا إمام مسجد فهل لي في القنوت أن أخص جماعة مسجدي بدعاء خاص لهم؟         ماحكم تغيير العطلة الأسبوعية إلى الجمعة والسبت؟      
حاليا صورة معبرة
إدخل بريدك الإلكتروني

عنوان الاستشارة وقعت في حب نصراني بسبب أبواي
المستشار د.محمد بن عبدالله الهبدان
رقم الاستشارة 5527
تاريخ الاستشارة 9/9/1431 هـ -- 2010-08-19
تصنيف الاستشارة استشارات تربوية->انحرافات سلوكية
السؤال

أنا فتاة في 15 من عمري أعيش في أمريكا مع أمي وأبي ونحن و الحمد لله مسلمين وعشت في أمريكا لمدة سنة ونصف حتى الآن ومازلت أعيش في أمريكا. أواجه الآن مشكلة كبيرة وارجوا منك الحل بدأت المشكلة بذهابي إلى مدرسة مختلطة لم أرد الذهاب لكن أمي وأبي أصبحا غاضبين مني ولكي أرضيهما ذهبت إلى المدرسة لم يكن لي إي صديقات ولا أصدقاء في البداية وبعد ذلك أصبح لدي صديقات ولكن لم يكن لدي أصدقاء . لم أحب أساليبهم ولا تعاملاتهم فأصبحت منعزلة منهم ولم أكن أتكلم مع احد إلا المعلمات. كنت ارتدي الحجاب لذلك لم أرد تشويه الإسلام بالتحدث مع الأولاد. انتهي نصف العام الدراسي وأنا نقية و طاهرة من هؤلاء الناس.
ولكن عند بداية النصف الثاني من العام الدراسي حصل لي تغيير في جدول حصصي وكانت حصتي السابعة مع طلاب وطالبات الصف الثاني ثانوي وأنا كنت في الصف الأول ثانوي لكن مهاراتي كانت معادلة لصف الثاني ثانوي لذلك أنا معهم في تلك الحصة. لم يكن أي شخص في تلك الحصة يرغب بالتحدث معي إلا شخص واحد ولد وهو الشخص الولد الوحيد الذي تحدثت معه وهو كاثوليكي وأنا مسلمة فبدأنا بالتحدث عن أدياننا ولكن بعد ذلك تطور ذلك الحوار عن الأديان إلى علاقة بيني وبينه و لكن كانت علاقة في حدود فلم اتركه يلمسني أو يمسني إلا في اليوم الأخير للعام الدراسي فقد سمحت له بلمس يدي لأنه يعلم بديني جيداً حتى انه أحبه ويريد أن يدخل في الإسلام ولم يكن يهتم بدينه وكان يحبني وأنا أيضا أحببته و نريد الاثنان أن نتزوج يوماً ما والمشكلة بأننا الاثنان خائفان من آبائنا و نعلم بان العائلتين لن تتفقا ولن تقبلا أساسا وخاصة وأنا 15 عاما وهو 17 عاما نحن نعتبر أطفالا هنا في أمريكا لذلك لن يسمحوا لنا بالزواج ولن يسمح له والده بان يصبح مسلما . العام الدراسي انتهي ولم أره منذ آخر يوم في المدرسة أحس باني افتقده ولن يسمح لي والدي بالتحدث معه عبر الهاتف أو مراسلته وقد قرر أبي بأنه سيرجعني أنا وأمي إلى مصر لكي أكمل دراستي هناك وسيزوجاني إلى أول شخص يتقدم لخطبتي فأرجوك ساعدني بالحل لأني أحس بان عقلي توقف عن التفكير ماذا افعل أحبه ويحبني يريد أن يصبح مسلما ولكني مغادرة البلاد ونريد أن نتزوج ووالدانا لن يسمحا لنا بذلك فكرت بالهروب من المنزل ولكن قررت أن أسال شخصاً أولا فأرجوك اجبني بحل.

الجواب

الحمد لله أنك سألت قبل أن تقدمي على أمر تندمين عليه في الدنيا والآخرة، فكم من فتاة هربت من بيتها بسبب عشيقها، فخسرت دينها ودنيا وآخرتها وأسرتها وأبويها وجميع أقربائها، فعاشت طريدة شريدة، بعد أن تخلى عنها عشيقها بعد أن نال منها بغيته.
اعلمي بارك الله فيك، أن هذا الشاب لا يحل لك ولا تحلين له، قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا جَاءكُمُ الْمُؤْمِنَاتُ مُهَاجِرَاتٍ فَامْتَحِنُوهُنَّ اللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِهِنَّ فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلَا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لَا هُنَّ حِلٌّ لَّهُمْ وَلَا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ)
وكونه راغب في الإسلام فليس بحجة، لأنه ما زال كافرا، فإن أسلم فلكل حادث حديث.
وما وقعت فيه من فتن، من مخالطة الرجال، والوقوع في حب هذا الشاب ، كل ذلك كان بسبب الدراسة المختلطة المحرمة
فوصيتنا لك : أن تتقي الله وتتوبي إليه مما كان منك من الحديث مع شاب لا تحلين له، فإنه يجب على المسلم والمسلمة موالاة المسلمين ومحبتهم، ومعاداة المشركين وبغضهم كما قال الله سبحانه في سورة الممتحنة : (قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ )
والله تعالى أعلم

اقرا ايضا
رجوع                   |                 طباعة                   |                 إرسال لصديق
الحقوق محفوظة للإستخدام الشخصي لكل مسلم 1434هـ مع الإشارة للمصدر