ألا إن نصر الله قريب    أصحاب السبت    من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان    حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان    فأين الله    رسالتي لعبدالعزيز الريس    الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان    تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن    البيان السديد في ابطال الإحتفال بالمولد النبوي    تصاميم دعوية   التبكير إلى صلاة الجمعة ثم الذهاب إلى مسجد أخر من أجل صلاة الجنازة          ما حكم المشي من أجل اليوم الوطني         سأحج هذا العام، وهي حجة الفريضة، وكل نفقات الحج سأتحملها عدا السكن في منى، فسأقيم في خيمة مجانية تابعة للوزارة التي يعمل فيها زوجي، هل علي شيء؟          س: أنا إمام مسجد فهل لي في القنوت أن أخص جماعة مسجدي بدعاء خاص لهم؟         ماحكم تغيير العطلة الأسبوعية إلى الجمعة والسبت؟      
حاليا صورة معبرة
إدخل بريدك الإلكتروني

عنوان الفتوى معاملة ربوية
المفتي الشيخ /محمد بن عبد المحسن المطلق
رقم الفتوى 21685
تاريخ الفتوى 26/7/1428 هـ -- 2007-08-10
تصنيف الفتوى الفقه-> قسم المعاملات-> كتاب الربا-> باب البنوك الربوية
السؤال

يوجد لدينا بنك يعطى مرابحات في السيارات ولديه شروط في منح السيارة:
أولا :- أن يكون حسابك في نفس البنك لكي ينزل راتبك بالبنك لسهولة المعاملة.
ثانيا:- أن يزيد أو يبلغ راتبك الشهري مبلغ معين لكي يضمن البنك السداد المريح ويشترطون ذلك لكي لا يزيد الاستقطاع الشهري ثلث المرتب وبدورهم لا يقطعون أكثر من الثلث لكي يتركوا فرصة للعميل حرية التصرف في الثلثين كيفما شاء .
ثالثا:- يشترطون بأن تكون السيارة موديلات حديثة أي لا تزيد فترة إنتاجها ثلاثة أعوام وتكون بحالة جيدة .
رابعا:- أن يقصدوا لك سعر السيارة لعام بنسبة أرباح 8% ولعامين بنسبة أرباح 16%
وثلاثة أعوام بنسبة 24% وأربعه أعوام بنسبة 36% وأربعة أعوام كحد أقصى.
كيفيه تنفيذ العملية:-
أولا :- يذهب العميل إلى السوق أو المعرض أو أي فرد يمتلك سيارة يريد بيعها ومن جهة العميل تكون مستوفية لشروط البنك ويتفق مع صاحبها ويعمل معه مبايعة أولية ويأتي البنك بصور من أوراق العربة ورخصتها ويخبر البنك بان سعر العربة كذا من المال ويتفحص البنك الأوراق ويقر السعر بعد أن يعاين العربة ويفحصها وبعد الموافقة من البنك يقوم البنك بسداد المبلغ المتفق عليه مع صاحب العربة نقدا وبعدها تصبح المعاملة بينه وبين العميل الذي يرغب بالعربة :
أولا : يدفعك البنك مبلغ 10% من قيمة العربة كاش قبل إضافة الأرباح (من أصل السعر المشترى به العربة)
بعدها يتفاوض معك في كيفية السداد سنة سنتان ثلاث سنوات أو أربعه سنوات بعد أن تحدد مدة السداد تضرب الأرباح وتضاف للسعر الأصلي ويخصم منها المقدم الذي دفعته 10% وتوزع على عدد الأشهر التي اخترتها وبعدها تخصم شهريا من راتبك إلى أن يتم السداد وطيلة هذه المدة تكون العربة مرهونة للبنك وأوراقها الرسمية بحوزته لكي لا يتم التلاعب من العميل أو بيعها دون السداد للبنك .
السؤال :- هل يوجد أي تعامل ربوي في هذه المعاملة. وجزاكم الله عنا كل خير

الجواب

الحمد لله. أما بعد :
نعم هذه المعاملة ربوية من أساسها ولا تجوز . لأن العميل يشتري السيارة من البائع ويقوم البنك بسداد المبلغ بعد معاينة السيارة . فالذي حصل أن البنك أقرض العميل قيمة السيارة ودفعها للبائع وزاد على المشتري 8% أو 26% إلى أخره . فهذا ربا الجاهلية الذي نزل القرآن بتحريمه . قال عز وجل : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ * فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ) البقرة/278، 279 ، وقال : ( الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ) البقرة/275
وثبت أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لعن آكل الربا ومؤكله . رواه البخاري ( 5962 ) ، وآكل الربا آخذه ، ومؤكله معطيه . والله تعالى أعلم

اقرا ايضا
رجوع                   |                 طباعة                   |                 إرسال لصديق
الحقوق محفوظة للإستخدام الشخصي لكل مسلم 1434هـ مع الإشارة للمصدر